موضوعات متميزه
 
الصفحه الرئيسيه | اجعلنا صفحتك الرئيسيه | أضفنا الى المفضله
بحث
 

جديد الموقع

نوفمبر 19,2017  بقلم

عن "أزمة" اللغة العربيّة*.. سماح إدريس


imageهل اللغة العربيّة في أزمة؟ الأنظمة العربيّة في أزمة. الأحزاب العربيّة في أزمة. التربية العربيّة في أزمة. القراءة العربيّة في أزمة. الشعر العربيّ في أزمة. المسرح العربيّ في أزمة. الكتاب العربيّ في أزمة. القضيّة الفلسطينيّة في أزمة. فلماذا لا تكون اللغةُ العربيّةُ في أزمة؟ أهي جزءٌ متعالٍ عن البشر والمجتمع، فلا تَخضع لعوامل التراجع أو التكلُّس، لمجرّدِ أنّها لغةُ دينٍ مقدّس؟ لكنْ ما الذي نعنيه تمامًا بـ"الأزمة"؟ يخيَّل إلي أنّنا أدمنّا الحديثَ عن "الأزمة" من دون شرح أسبابها ومكوِّناتِها حتى فقدتِ الكلمةُ معناها، وتحوّلتْ إلى مصطلحٍ إضافيّ من مصطلحات جلْد الذات العربيّة، بحيث لم تعد تؤدّي إلّا إلى الإحباط والتطلّعِ بدونيّةٍ وانبهارٍ إلى المستعمِر ... [التفاصيل]


نوفمبر 19,2017  بقلم

ادارة السجون الاسرائيلية تُحول حواسك وعقلك لتَعمَلَ كأدوات تعذيب ضِدك .. الاسير عاهد ابو غلمي


imageكتب اﻷسير عاهد ابو غلمي عن تجربة الاعتقال وعن واقع الحركة اﻷسيرة : ما تناوله الاسير عاهد ابو غلمي يستحق التمعن وقراءه حرفيه لنمط التعذيب والاجراء الاحتلالي لعقول وسيطرة على منظومة الفكر وحصارحا وعزلها بزنازين الذات والتحديات اليومية فالاحتلال يهيش معك بعزلك بالفورة بساعة التنفس بباص البوسطه بفصل جغرافي مناطقي للاسرى والحيلولة دون اختلاط جغرافي بمعنى التقوقع والعنصرية لمكان جغرافي تناول الرفيق عاهد مصطلح اعادة صياغة البشر ضمن رؤيا احتلال بمنظومة مراقبة يومية وسيطرة على الحركة الاسيرة وعزل ونقل الكادر التنظيمي بشكل متعمد لمنع الاستقرار الداخلي والوعي التنظيمي المنظم ... نعم هذا ما يحصل بالسجون التي كانت معاقل ثورة ومدارس ... [التفاصيل]


نوفمبر 11,2017  بقلم

«الجبهة الشعبية» تستفزّ سفارة العدو في لندن


imageشكّلت التظاهرة الضخمة التي اجتاحت شوارع لندن في الذكرى المئوية لـ«وعد بلفور» صدمة كبيرة للسفارة الإسرائيلية والمؤسسات الصهيونية، ما دفعها إلى شنّ هجوم حادّ على «الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين» التي كان لشهدائها الحصة الأكبر من الوجوه المرفوعة في شوارع العاصمة البريطانية   تزامناً مع وصول رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إلى لندن لـ«الاحتفال» بذكرى مرور مئة عام على «وعد بلفور»، ارتفعت هتافات عشرات الآلاف من المتظاهرين الغاضبين الذين اجتاحوا شوارع العاصمة البريطانية تنديداً بـ«الاحتفال»، حاملين اللافتات الداعية إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي والاعتذار من الشعب الفلسطيني على المعاناة التي سبّبتها الحكومة البريطانية و«وعدها».   ومن أمام السفارة الأميركية، وبمشاركة بريطانية وعربية كبيرة، انطلقت التظاهرة التي ... [التفاصيل]


نوفمبر 10,2017  بقلم

استقالة الحريري... والحسابات «الإسرائيلية» ... صابرين دياب


imageبغضّ النظر عن تفسير ظروف وأسباب وصحة إقدام الحريري على الاستقالة من رئاسة الحكومة اللبنانية بإرادته، وقد بات واضحاً أنها قرار سعودي أجبر عليه الحريري، وبغضّ النظر عن مصير الحريري نفسه وما إذا كان حراً أو قيد الاعتقال ضمن ما تشهده السعودية من اعتقالات وتصفيات، فالأكيد أنّ «إسرائيل» والسعودية حليفتان أياً كانت احتمالات الاستقالة، والأكيد ثانياً أنّ «إسرائيل» مهتمّة جداً بوقائع الاستقالة وما سينجم عنها وتداعياتها وكيفية الاستفادة منها، والمشاركة في قطف ثمارها وتوظيفها في خدمة حربها المفتوحة مع حزب الله، وما تضمّنه بيان الاستقالة من مضمون يتّصل بالصراع مع حزب الله.   تناول إعلام الاحتلال استقالة الحريري باهتمام بالغ جداً، فقد ... [التفاصيل]


نوفمبر 10,2017  بقلم

ما بين الأمير محمد بن سلمان ومحمد أنور السادات ... جورج حدادين


imageالمبادرة الوطنية الأردنية ما يجري اليوم في السعودية: نقطة تحول كبرى في تاريخ دولة مريضة قيد التفكك، نتيجة خروج بنيتها الماقبل الرأسمالية من التاريخ، إلى دولة المملكة الرابعة. يبدو أن ما يجري اليوم في السعودية هو نقطة تحول في تاريخ هذه الدولة، دخول تاريخ المملكة الرابعة، انطلاقاً من تطبيق رؤية الأمير محمد (2030). ويبدو أن إعادة إنتاج مخطط انقلاب السادات على العهد الناصري، وتصفية مراكز القوى، هو النموذج الذي يجري اليوم تطبيقه في السعودية. التحول في نظام الحكم في مصر جرى من خلال التحول في التوجه من دولة وطنية منتجة مستقلة إلى دولة مستهلكة تابعة. وأن ما يقوم به محمد ... [التفاصيل]


نوفمبر 10,2017  بقلم

نكبة أبناء سعود .. عامر محسن


imageلبنان والحكومة ومصير سعد الحريري كلّها «تفاصيل» أمام الصورة الجديدة التي ترتسم في السّعوديّة. أحداث الأيّام الماضية كانت عتبةً من النّوع الذي لا يكون ما قبله كالذي بعده. تُذكّر الأجواء في الرياض بما كان يجري في العراق في السبعينيات، حين تقوم حملة تطهيرٍ أو محاولة انقلاب، فيتمّ اعتقال شخصيات مهمّة ونافذة ويختفي فجأةً النّاس من حولك، ويعيش الباقون في خوفٍ وترقّب.   على أنّ السّعوديّة ليست العراق البعثي ولا هي الصّين، والاعتقالات لا تطال مجرّد موظّفين وحزبيّين، بل أمراء من أبناء العائلة، ورجال أعمال دوليين، وشخصيات كان لها نفوذٌ وسطوة في الدولة السعوديّة (وهذه مملكة كان الأمير فيها في الماضي، لو كان ... [التفاصيل]